earthlinktele

بيان رسمي بشأن عدم عزف نشيدي العراق وكردستان خلال تنصيب بارزاني

تخطي بعد :
سياسة 2019/06/12 16:45 1846 المحرر:amm
   

بغداد اليوم- بغداد

اصدر برلمان إقليم كردستان، الأربعاء، بياناً توضيحا بخصوص عدم عزف النشيد الوطني العراقي والنشيد القومي الكردي خلال مراسم تنصيب نيجيرفان بارزاني رئيسا للاقليم والتي جرت بحضور رسمي كبير.

وذكر بيان للدائرة الاعلامية لرئاسة البرلمان تلقته (بغداد اليوم) انه "بحسب العرف البرلماني، فان النشيد الوطني يعزف فقط خلال بدء فصل تشريعي جديد للمجلس، بينما الجلسات الاخرى لا يتم ذلك، كما حصل في جلسة يوم 10/6 والخاصة باداء اليمين الدستورية لرئيس الاقليم".

الى ذلك أكد عضو الحزب الديمقراطي الكردستاني، ريبين سلام، في وقت سابق من اليوم الأربعاء، أن النشيد الوطني العراقي ونشيد الاقليم لم يعزفا خلال مراسيم تسليم نيجرفان بارزاني رئاسة كردستان، لأنه لا يوجد هذا الامر في البروتكول الرسمي للمراسيم.

وقال سلام في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "مراسيم تنصيب رئيس اقليم كردستان كانت عبارة عن جلسة عادية لبرلمان الإقليم، فهل قام البرلمان العراقي بعزف النشيد الوطني اثناء التصويت على برهم صالح رئيسا للجمهورية او عادل عبد المهدي رئيسا للوزراء".

وأضاف، أن "اعداء النجاح والذين انزعجوا من الحفل الكبير والمراسيم يحاولون بشتى الطريق بث الكراهية والاتهامات ضد الاقليم والحزب الديمقراطي".

واشار إلى أن "من يتحدث على إن النشيد الوطني لم يعزف بسبب حضور وزير الخارجية التركي، جاويش أوغلو، فهي تصريحات مخجلة، لأن السلطات التركية تقوم برفع اقليم كردستان اثناء الزيارات التي يجريها المسؤولون في الاقليم فكيف يرفضون عزف نشيد كردستان وهم داخل ارضنا"، على حد قوله.

وكانت النائبة الكردية آلا طالباني قد كشفت، الثلاثاء (11 حزيران 2019)، عن سبب تجنب عزف النشيدين الوطني العراقي والقومي الكردي، خلال تنصيب نيجرفان بارزاني، رئيساً لإقليم كردستان العراق.

وقالت طالباني، في تصريح صحفي، نقله موقع "الحل العراق"، إن "إلغاء عزف النشيدين الوطني العراقي والقومي لكردستان، من احتفالية تنصيب نيجرفان بارزاني رئيسا للإقليم، هو بسبب حضور وزير الخارجية التركي مولود جاويش أوغلو، الرافض للنشيد القومي الكردي"، على حد وصفها.

وكان نيجيرفان بارزاني، الرئيس المنتخب لإقليم كردستان العراق، قد أدى اليمين القانونية الإثنين (10 حزيران 2019)، خلال جلسة لبرلمان إقليم كردستان، في مراسم خاصة حضرها الرئيس العراقي برهم صالح، الذي زار  أربيل للمرة الأولى منذ انتخابه رئيساً للجمهورية.

وحضر المراسيم رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي، والممثل الشخصي لرئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي، وأكثر من ألف شخصية رسمية وسياسية ودبلوماسية وعسكرية، عراقية وكردية وعربية وأجنبية، بالإضافة إلى رئيس الإقليم السابق مسعود بارزاني.


اضافة تعليق


Top