earthlinktele

الامن النيابية تكشف حقيقة تحشيد قوات تابعة للثوري الايراني على الحدود مع كردستان

تخطي بعد :
سياسة 2019/05/15 14:01 960 المحرر:aab
   

بغداد اليوم- بغداد

نفى عضو لجنة الامن والدفاع في البرلمان، علي الغانمي، الأربعاء (15 أيار 2019)، تحشيد قوات تابعة للحرس الثوري الإيراني، على الحدود مع اقليم كردستان، بالتعاون مع قوات الحشد الشعبي.

وقال الغانمي في حديث لـ (بغداد اليوم): "لا صحة لوجود تحشيد للحرس الثوري الايراني على الحدود مع اقليم كردستان بالتعاون مع الحشد الشعبي".

وأكد، أن "إيران وقفت معنا في الحرب ضد داعش بإرسال تعزيزات واسلحة واموال في سبيل القضاء على داعش، وهذا الموقف لا ينسى للجمهورية الإسلامية، لكن الحشد الشعبي يخضع لأوامر الحكومة العراقية فقط".

وأشار إلى أنه "لن يتم السماح بان يكون العراق ساحة حرب بين الطرفين"، مشيراً إلى أن "قوات الحشد الشعبي بالأساس غير موجودة في المناطق الشمالية، لذا كيف تحصل عملية تحشيد القوات من إيران. هذا الخبر لا أساس له من الصحة".

وكان قيادي كردي كشف، الأربعاء، (15 أيار 2019)، بأن الحرس الثوري الإيراني كثف من انتشاره على الحدود مع إقليم كردستان العراق، وحشد مسلحين إلى جانب قواته المدججة بالأسلحة الثقيلة والصواريخ، كما يستمر في نقل تعزيزات عسكرية إلى هذه الحدود.

وأكد خليل نادري، المتحدث الرسمي لحزب الحرية الكردستاني الإيراني المعارض، "وجود تحركات عسكرية إيرانية على طول الشريط الحدود المحاذي لإقليم كردستان".

وأوضح أن، "هناك انتشارا واسعا للقوات الإيرانية على الحدود خاصة في المناطق التابعة لمدينة أشنويه، منذ أسابيع والحرس الثوري يواصل نشر قطعات عدة من الحشد الشعبي على الحدود مع الإقليم"، مشيرا إلى أن "إيران وضعت أسلحة ثقيلة من دبابات ومدفعية وصواريخ على طول الحدود".


اضافة تعليق


Top