earthlinktele

بالوثائق: العراق يعلن عن تغييرات بقائمة المطلوبين الدوليين لديه تشمل 6 اسماء

تخطي بعد :
سياسة 2019/04/09 11:59 6875 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- بغداد

أعلنت الأمانة العامة لمجلس الوزراء، عن تغييرات جديدة بقائمة المطلوبين الدوليين، حيث شملت القائمة 6 أسماء.

وجاء في نص وثائق صادرة عن الأمانة، حصلت (بغداد اليوم)، على نسخة منها، أنه "استنادا الى ما اقرته لجنة عقوبات مجلس الأمن المؤلفة بموجب قراراتها للسنوات (1999 و 2011 و 2010)، بشأن داعش وتنظيم القاعدة وما يرتبط بهما من الأفراد والجماعات والمؤسسات والكيانات، وأحكام قانون مكافحة غسل الأموال وتمويل الإرهاب رقم (3) لسنة 2015، ونظام تجميد أموال الإرهابيين رقم (5) لسنة 2016، ووفقا للصلاحيات المخولة إلى اللجنة قررت لجنة تجميد أموال الإرهابيين إعمام التعديلات على القائمة الموحدة التي جاءت من لجنة عقوبات مجلس الأمن".

وأوضحت، أن التعديلات هي كل من: "(محمد صلاح الدين عبد الحليم زيدان) المسؤول عن أمن أسامة بن لادن، مصري الجنسية، الذي سبق وان جمدت أمواله المنقولة وغير المنقولة بتاريخ 2001، بالاضافة الى (ياسين سيوال) اندونيسي الجنسية، الذي سبق وان جمدت أمواله المنقولة وغير المنقولة بتاريخ 2003".

وتابعت أن من بين المشمولين، "(محمد طاهر حميد حسين)، اسم الأم: عطية محي الدين طه، عراقي الجنسية، الذي سبق وان جمدت أمواله المنقولة وغير المنقولة بتاريخ 2003، و (عمر محمد قدير) ، جزائري الجنسية، الذي سبق وان جمدت أمواله المنقولة وغير المنقولة بتاريخ 2008".

وزادت بالقول، إن من بينهم ايضاً: "(محمد الحيوس)، مالي الجنسية، والذي سبق وان جمدت أمواله المنقولة وغير المنقولة بتاريخ 2013، و(نصرة اماموفيتش)، من البوسنة والهرسك، الذي سبق وان جمدت أمواله المنقولة وغير المنقولة بتاريخ 2019، ووفقا لأحكام الفصل السابع من ميثاق الأمم المتحدة للمشمولين بتدابير تجميد الأصول والمنع من السفر وحظر السلاح".

وأشارت الى ان "هذا القرار ينفذ بدءا من تاريخ إصداره".

ولفتت إلى "اعمام هذا القرار على الوزارات والجهات غير المرتبطة بوزارة والمحافظات ومجالس المحافظات كافة والمؤسسات المالية وغير المالية والدوائر ذات العلاقة لغرض اخذ الإجراءات الملائمة بشأن التعديلات على الأسماء المشار اليها آنفا".

ونبهت الأمانة إلى "نشر القرار فورا في الجريدة الرسمية والموقع الإلكتروني لمكتب مكافحة غسل الأموال".


اضافة تعليق


Top