earthlinktele

مصدر مطلع: وزير الدفاع الاميركي يزور بغداد لطمأنة عبد المهدي بشأن ملف يتعلق بأيران

تخطي بعد :
سياسة 2019/02/12 10:15 2406
   

بغداد اليوم - بغداد

كشف مصدر  اميركي مطلع ، الثلاثاء 12 شباط 2019، عن الهدف المباشر من زيارة وزير الدفاع الاميركي وكالة باتريك شانهان الى العراق.

وقال المصدر في حديث لوكالة الصحافة الفرنسية ترجمته ( بغداد اليوم ): ان شانهان سيتلقي رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي لطمأنته بشأن نوايا البنتاغون بعد تصريح الرئيس دونالد ترامب بخصوص ابقاء القوات الاميركية بالعراق لمراقبة ايران".

واضاف ان " شانهان سيبحث كذلك مسألة تواجد القوات الأميركية في العراق بعد الانسحاب من سوريا المجاورة".

ووصل شانهان صباح الثلاثاء في زيارة مفاجئة لم يعلن عنها.

وقال مصدر رفيع في الوزارة لفرانس برس ان " شاناهان وصل بغداد قادماً من افغانستان في زيارة لم يعلن عنها سابقاً للقاء المسؤولين العراقيين وتفقد القوات الاميركية العاملة في العراق".

وكان الرئيس الاميركي دونالد ترامب، قد أعلن الاحد (3 شباط 2019)، أن إدارته ستبقي قوات أميركية في العراق لـ "مراقبة إيران"، فيما أشار الى وجود قاعدة عسكرية في العراق "مناسبة جدا" لمراقبة أوضاع الشرق الاوسط.

وقال ترامب في تصريحات لشبكة "سي بي إس" التليفزيونية، إن "كل ما أريده أن يكون بإمكاني المراقبة، لدينا قاعدة عسكرية رائعة وغالية التكلفة في العراق، وهي مناسبة جدا لمراقبة الوضع في جميع أجزاء منطقة الشرق الأوسط المضطربة"، مضيفاً أن "هذا أفضل من الانسحاب."

وكان ترامب، قد زار مساء الاربعاء (26 كانون الأول 2018) قاعدة عين الأسد العسكرية في الانبار، غربي العراق، في خطوة مفاجئة، لتهنئة القوات الامريكية المتواجدة هناك بأعياد الميلاد.

وأثارت الزيارة التي استمرت لنحو 3 ساعات، ردود أفعال غاضبة لدى القوى المنضوية في الحشد الشعبي، والقوى السياسية العراقية، التي رأت الأمر تجاوزاً على السيادة، والأعراف الدبلوماسية، ودعت الى "طرد القوات الأمريكية".

وبالتزامن مع ذلك، قال المكتب الإعلامي لرئيس مجلس الوزراء، عادل عبد المهدي، إن "السلطات الامريكية أبلغت السلطات العراقية برغبة ترامب بإجراء الزيارة"، مشيراً إلى أن "تباين وجهات النظر بشأن اللقاء" حال دون عقده بين ترامب وعبد المهدي، ليكتفيا باتصال هاتفي.


اضافة تعليق


Top