نائب بتحالف الصدر يحذر البناء: فرض الارادات سيدفعنا لإقالة وزرائكم !

تخطي بعد :
سياسة 2018/12/06 13:26 668 المحرر:hr
   

بغداد اليوم - بغداد

أكد قصي الياسري، النائب عن تحالف "سائرون"، المدعوم من قبل زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، الخميس (6 كانون الأول 2018)، ان لدى تحالفه امكانية التحشيد لإستجواب أي وزير واقالته داخل مجلس النواب، في حال مررت اسماء مرشحي الوزراء الشاغرة بـ "القوة وفرض الارادة".

وقال الياسري في حديث لـ (بغداد اليوم)، ان " تحالف البناء في حال استطاع اكمال نصاب اية جلسة مقبلة للتصويت على الكابينة الوزارية ومرر الوزراء المتبقين من خلال الاغلبية، فنحن ليس لدينا مشكلة، لأننا نمتلك القدرة على اقالة اي وزير من خلال الاستجواب داخل قبة البرلمان".

وأوضح، أن "اصرارنا على رفض المتحزبين لتولي المناصب الامنية هو من اجل اكمال وضع الاسس الصحيحة للحكومة الحالية"، مبينا ان "حكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي جاءت عبر التوافقات وفق معايير محددة لكن، عبد المهدي خالف بعض الضوابط ولم يلتزم بالمعايير التي وضعت له".

وكان مجلس النواب فشل بعقد جلسته، التي كان مقرراً لها أن تعقد يوم الثلاثاء (4 كانون الأول الجاري)، من أجل التصويت على اكمال الكابينة الوزارية، بسبب عدم وصول القوى السياسية الى اتفاق بشأن عدد من المرشحين، ومن بينهم مرشحَي الداخلية والدفاع.

وكان النائب سلام الشمري، عن كتلة "سائرون"، المنضوية في تحالف الاصلاح والاعمار، قال الخميس (6 كانون الأول 2018)، إن تحالفه لم يُفشل جلسة الثلاثاء الماضي النيابية.

وذكر الشمري في تصريح صحفي، إن كتلته "عبرت بصدق عن تطلعات الشعب العراقي إلى حكومة تكنوقراط مستقلة بعيداً عن التحزب وبلا تدخلات سياسية مهما كانت".

وأضاف، أن "التحالف لم يفشل جلسة البرلمان وسنقف بقوة مؤيدين لأي شخصية مستقلة خاصة للوزارتين الامنيتين وابناء المؤسسة الامنية والعسكرية القادرين على ادارتها بلا ضغوط واملاءات".

وأوضح، أن "الكتلة وكثيرين من النواب رفضوا توزير شخصيات متحزبة غير مستقلة".


اضافة تعليق


Top