الحشد الشعبي يكشف حقيقة وجود طلب أمريكي بعزل ابو مهدي المهندس من منصبه

أمن 2018/08/10 15:08 1437 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- بغداد

نفى القيادي في الحشد الشعبي، يوسف الكلابي، الجمعة (10 آب 2018)، وجود طلب امريكي لعزل نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي، ابو مهدي المهندس.

وقال الكلابي، في حديث لـ (بغداد اليوم)، إنه "لا توجد هكذا معلومات او مفاوضات نهائيا"، مبيناً أن "المهندس هو نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي ومسؤول عراقي في مؤسسة عراقية رسمية فيها قانون". 

وتساءل: "هل أصبح العراق يستمع الى هذا وذاك من اجل مصالح الاخرين"، مؤكدا ان "المهندس من الابطال الذين قادوا المعارك ولا يمكن ان تنسى مواقفه البطولية ومناهضته للإرهاب".

وكانت صحيفة الأخبار اللبنانية، قالت في تقرير لها نشرته الجمعة (10 آب 2018)، إن "مبعوث الرئيس الأميركي لشؤون التحالف الدولي، بريت ماكغورك، حمل رسالة من بند واحد لرئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي: يجب عزل أبو مهدي المهندس".

وأوضحت الصحيفة، أن "العبادي لم يفاتح نائب رئيس هيأة الحشد الشعبي بالمسألة، لكن المهندس علم بالطلب الأميركي، وأجاب على طريقته ضمن لقاء في بغداد: نحن الذين حافظنا على الدولة... وأنتم لم تحافظوا على أسئلة الامتحانات لتحافظوا على دولة"، على حد وصفها.

وتابعت الصحيفة، أنه "بعد فترة وجيزة، خلال تفقّده لموقع الغارة الأميركية وبعد اجتماع مع القيادات العسكرية والأمنية في الحشد والمقاومة في إحدى النقاط الحدودية، جرى الاتفاق على مضاعفة عدد القوات في المنطقة الحدودية، وإضافة نقاط جديدة وتعزيز الانتشار على الطريق بين بغداد والقائم".

ومضت الصحيفة بالقول، إنه "في هذا الاجتماع قال المهندس: هنا هي المعركة. أما الأميركي فهو متيّقن من ردّ ما يقترب، كما زاد من عدد قواته في المنطقة الخضراء حيث سفارته، وقلّل التحركات والوجود في الحواجز المشتركة، وأصبح أكثر اعتماداً على التنقل الجوي بدل البري".


اضافة تعليق


Top