بالصور.. متظاهرو البصرة يحددون شرطاً للتفاوض مع لجنة العبادي ويهاجمون المالكي

سياسة 2018/07/12 20:14 7023 المحرر:ar
   

بغداد اليوم - البصرة

حدد المتظاهرون في البصرة، اليوم الخميس، شرطاً للقبول بالتفاوض مع اللجنة الوزارية التي شكلت بتوجيه من رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، للنظر في مشاكل المحافظة، فيما هاجموا رئيس الحكومة السابقة نوري المالكي، وطردوا مراسلي قنوات فضائية.

وقال مصدر محلي في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "متظاهري البصرة، رفضوا طلب اللجنة الوزارية التفاوض مع شيوخ العشائر داخل مضيف أحد الشيوخ، وطالبوا بأن يكون التفاوض في خيمة الاعتصام قرب حقل الرميلة الشمالي".

وأضاف المصدر، أن "المتظاهرين قاموا بطرد مراسل قناة (آفاق) ورددوا شعارات مناهضة للمالكي، وعللوا ذلك بأن القناة تابعة لشخص هو جزء من منظومة سياسية أوصلت البصرة لهذا الحال".

وأوضح أن "رجال دين تقدموا تظاهرات البصرة، وأصدروا توجيهات للمتظاهرين، بعدم التعدي على الأملاك العامة"، مؤكداً أن "هذه التوجيهات لاقت إستجابة من قبل المتظاهرين".

واندلعت احتجاجات غاضبة في محافظة البصرة على تردي الواقع الخدمي والبطالة، بدأت شرارتها من قضاء المديّنة، شمالي المحافظة، في السابع من تموز 2018، لتتصاعد وتيرتها بعد مقتل أحد المتظاهرين في الثامن من الشهر ذاته، فيما اتخذت الحكومة الاتحادية جملة قرارات لاحتواء الازمة، فيما شكلت لجنة وزارية لمتابعة الاوضاع في المحافظة.

وبلغت الاحتجاجات ذروتها، في الساعات القليلة الماضية، حيث اقتحم متظاهرون مقرات شركات نفطية في حقل القرنة وقاموا بسلب ونهي بعض أجهزة التبريد الخاصة بالحقل، مطالبين بفرص عمل وتوفير الخدمات، في وقت اعلنت وزارة النفط توفير 10 الاف درجة وظيفية على قطاع النفط لأبناء المحافظة.

وتعتزم عدد من مدن البلاد الجنوبية، (المثنى، الديوانية، ميسان)، تنظيم احتجاجات مساندة لتظاهرات البصرة.


اضافة تعليق


Top