المستشار السابق لبارزاني يكشف شروط الكرد للدخول بأي تحالف في بغداد

سياسة 2018/07/11 20:15 3718 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- متابعة 

أكد كفاح محمود، المستشار السابق لرئيس إقليم كردستان المتنحي، مسعود بارزاني، اليوم الأربعاء (11 تموز 2018)، إن كل ما يجري على الساحة من لقاءات ومباحثات بين الكتل الرئيسية الخمس، هو عملية استباقية لاستكشاف المرحلة القادمة.

ونقلت وكالة "سبوتنيك" الروسية بنسختها العربية، عن محمود قوله، إن "الكتل الخمس هي: سائرون التي يقودها مقتدى الصدر في مقدمة الكتل، تليها النصر التي يقودها حيدر العبادي، والفتح والتي تتبع هادي العامري، وقائمة الديمقراطي الكردستاني والتي يقودها مسعود برزاني، وقائمة دولة القانون التي يقودها المالكي".

وأضاف محمود، أن "كل ما جرى بين تلك الكتل هو جس نبض ووضع قائمة معلومات لمباحثات معمقة ستجري بعد تصديق المحكمة الاتحادية على النتائج النهائية".

وأشار إلى أن "ما يجري الآن هو تبادل وجهات النظر، وكل البيانات والتصريحات التي صدرت عن الكتل السياسية كانت ايجابية، وكان الخطاب السياسي في كردستان أكثر واقعية بأن وضع ثوابت معينة لتحالفه مع أي من الكتل، أهمها الشراكة التنفيذية، والتوافق والتوازن الفعلي، وليس الإسمي؛ لأن هناك إشكاليات كبيرة بين أربيل وبغداد، وما لم يوضع جدول لحلها وبضمانات، وبشكل خاص من المناطق المتنازع عليها مثل كركوك وسنجار وخانقين، وما يتعلق بالنفط والغاز وحصة الإقليم من الموازنة".

وشدد محمود على أن "تلك من الأولويات التي ينظر إليها الخطاب السياسي الكردي؛ لكي يتحالف مع أي كتلة".

وأوضح، أن "أهم ما يميز تلك المرحلة هو الاستماع لبعضنا البعض، وربما كان الخطاب السياسي الكردستاني كان أكثر واقعية، عندما قال لسنا مهتمين بالمناصب، أو من سيكون رئيس الحكومة بقدر اهتمامنا بخريطة الطريق السياسي الذي يخدم كردستان ويخدم العراق".


اضافة تعليق


Top