النجيفي يكشف حقيقة تسلل 60 مركبة تابعة لداعش من سوريا الى نينوى.. الموصل في خطر !

سياسة 2018/07/11 14:44 6967 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- نينوى 

كشف القيادي في حرس نينوى، أثيل النجيفي، الأربعاء (11 تموز 2018)، حقيقة تسلل (60) مركبة تابعة لتنظيم داعش من سوريا الى محافظة نينوى.

وقال النجيفي في حديث لـ (بغداد اليوم)، اننا "نراقب منذ فترة أن إحدى كتائب داعش لديها معسكر في داخل الحدود السورية وعلى مقربة جداً من الحدود العراقية، وهي تتخذ من هذه القاعدة نقطة انطلاق الى داخل الاراضي العراقية، خصوصا من البعاج وبادية الحضر امتدادا الى جنوب الموصل".

وأضاف، أنه "منذ شهرين، كان عناصر داعش يقومون بعمليات متفرقة كخطف عدد من المواطنين وقتلهم، مهاجمة بعض القرى، لكن لم يتم اتخاذ اي اجراء من السلطات الأمنية في وقتها".

وبين، أن "المصادر التي تحدثت عن دخول عجلات لداعش صحيحة، وهذا الدخول ليس الاول، وقبل أشهر دخلوا بعجلات قليلة جداً، لكن الان بدأوا بتكثيف دخولهم الى الحدود العراقية".

وكان مصدر عسكري قد أفاد، الأربعاء (11 تموز 2018)، بأن القوات العراقية دخلت في حالة تأهب، للتعامل مع الخرق الأمني، تم يوم أمس (10 تموز 2018)، بدخول نحو 60 مركبة تابعة لتنظيم داعش، قادمة من الجانب السوري، وتسللها إلى الأراضي العراقية.

ونقلت وكالة "الاناضول" التركية عن النقيب سعد المرسومي، في قيادة عمليات نينوى (إحدى تشكيلات الجيش العراقي)، قوله، أن " المعلومات الواردة إلى غرفة العمليات العسكرية، تفيد بدخول نحو 60 مركبة تابعة للتنظيم، قادمة من الجانب السوري الى الأراضي العراقية، وتحديدا قرب قضاء البعاج".

وأضاف ان "هذا الرتل مزود بأسلحة ومعدات قتالية نوعية، لتنفيذ عمليات إرهابية على مستوى عال ".

وأشار المرسومي، إلى أن " القوات العراقية دخلت حالة التأهب وهي على أتم الجهوزية القتالية للتعامل مع هذا الخرق وغيره".

وتابع ان "  هناك خطة عسكرية محكمة جرى وضعها خلال الساعات القليلة الماضية، وتشترك بها جميع القطعات (الوحدات) المسلحة، بدعم من الطيران العراقي الحربي، لإنهاء أي تهديد أمنى".

وشدد المرسومي، على  "ضرورة إرسال التعزيزات القتالية لاسيما في المواجهات المباشرة مع العدو".

ولفت إلى أن "الحدود العراقية السورية طويلة جدا، وبحاجة إلى خطط أمنية جديدة في سبيل السيطرة عليها ومنع تدفق المسلحين من خلالها.

ويوم الاثنين 9 تموز 2018 قال أحمد المدلول، عضو تحالف القرار العراقي، بزعامة نائب رئيس الجمهورية أسامة النجيفي، إنه " أبلغ السلطات بدخول مقاتلين وأسلحة لـلتنظيم، قادمين من سوريا إلى محافظة نينوى (شمال)".


اضافة تعليق


Top