ائتلاف المالكي يحذر من عمليات اغتيال تطال مرشحين ويؤكد استهدافه من قبل "جهلة ومتعصبين"

سياسة 2018/04/17 12:13 1087 المحرر:hr
   

بغداد اليوم- متابعة 

حذر ائتلاف دولة القانون بزعامة نوري المالكي من عمليات اغتيال تطال مرشحين فيما اشار لتعرضه الى حملة تشويه واخرى تستهدف ملصقاته وحملته الانتخابية.

ونقلت صحيفة "القدس العربي" عن العضو في الائتلاف سعد المطلبي قوله إن العمليات قد تأتي "إذا لم تتخذ مفوضية الانتخابات والقوات الأمنية، إجراءات بحق المتجاوزين على صور المرشحين".

ورداً على سؤال عن الجهات التي تقف وراء تمزيق صور زعيم الائتلاف، قال المطلبي، "من الصعب تحديد أو اتهام جهة محددة بالقيام بأعمال التجاوز على صور زعيم ائتلاف دولة القانون أو مرشحي الكتل المنضوية في الائتلاف، من دون وجود دليل"، لكنه أشار في الوقت ذاته إلى أن "من يقوم بهذه الأعمال المخالفة للقانون، هم مجموعة من الشباب الطائش".

وأعرب المطلبي، وهو نائب رئيس اللجنة الأمنية في مجلس محافظة بغداد، عن أسفه لـ "تعامل جهات مدفوعة مع الديمقراطية ومبدأ التداول السلمي للسلطة بهذه الطريقة"، محمّلاً القوات الأمنية مسؤولية "تخاذلها أحياناً أمام هكذا أعمال، وعدم قيامها بواجبها في إلقاء القبض على هؤلاء المخربين".

ودعا، الأجهزة الأمنية إلى "اعتقال هؤلاء والتحقيق معهم لمعرفة الجهات السياسية التي ينتمون إليها"، فيما طالب المفوضية العليا المستقلة للانتخابات بـ "التحقيق في هذا الأمر. نحن كجهة سياسية لا يمكننا التدخل بعمل المفوضية، التي هي ملزمة قانوناً بتتبع هذه الأمور".

وأشار إلى أن "الخروقات في الدعاية الانتخابية الحالية كثيرة جداً" مضيفاً أنه "مع وجود الجهلة والمتعصبين والمتطرفين، لا نستبعد حدوث عمليات اغتيال للمرشحين، ووصول الأمور إلى ما لا يحمد عقباه، في حال لم تتخذ المفوضية والقوات الأمنية إجراءات بحق المتجاوزين".

وختم المطلبي حديثه بالتذكير بحادثة "اغتيال أحد المرشحين في الانتخابات الماضية عام 2014".


اضافة تعليق


Top