لجنة الصدر تكشف عن مواقف القوائم الانتخابية منها.. تواصلنا مع ائتلاف المالكي!

تخطي بعد :
محليات 2018/04/16 21:53 5815 المحرر:mst
   

بغداد اليوم

كشفت اللجنة التي شكلها زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، بهدف اختيار "الاصلح والاكفأ" في الانتخابات البرلمانية المقبلة، اليوم الاثنين، عن تطورات عملها وتواصلها مع التحالفات والائتلافات السياسية.

وقال عضو اللجنة جعفر الموسوي لـ(بغداد اليوم)، ان "اللجنة بدأت عملها على ارض الواقع، وتم توزيع بيان زعيم التيار الصدري السيد مقتدى الصدر على جميع الائتلافات والتحالفات السياسية"، مبينا ان "تحالف تمدن سلمنا برنامجه الانتخابي، فيما رحبت اغلب التحالفات بالمبادرة".

وأضاف الموسوي، ان "اغلب التحالفات والكتل اتصلت بنا وابلغونا بانهم سيرسلون برامجهم الانتخابية" مشيرا الى ان "الأيام السابقة شهدت الانشغال بزيارة الامام الكاظم عليه السلام".

ولفت الى ان "بيان الصدر تم تقدميه الى ائتلاف دولة القانون، فالسيد الصدر يقف على مسافة واحدة من جميع الائتلافات والكتل السياسية"، مؤكدا ان "الكتل والتحالفات حرة بعدم ارسال برنامجها او التعامل والتعاون مع اللجنة".

وكان زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، قد وجه يوم السبت، (7 نيسان الحالي) بتشكيل لجنة لمتابعة برامج القوى المشاركة في الانتخابات واسماء مرشحيها بهدف انتخاب "الاصلح والاكفأ" وفق ما راه.

وقال الصدر في بيان حصلت (بغداد اليوم) على نسخة منه، انه "من منطلق العدالة والوقوف مع الجميع على مسافة واحدة، أجد من المصلحة تشكيل لجنة خاصة يناط لها مهمة تسلم البرامج السياسية والخطط الحزبية لجميع الكتل السياسية (كافة)، مع قوائم بأسماء المنتمين لها.. وجلبها لنا للإطلاع عليها بدقة وحيادية لمعرفة الاصلح والأكفأ منها".

وأضاف، أن الاجراء يأتي "لكي نعطي اشعاراً للشعب العراقي بانتمائه لكونه الممثل الأفضل سياسيا لهم في قبة البرلمان العراقي".

ونوه الى أهمية "أن يسلموا البرامج الرسمية والنهائية التي تمثل كتلهم بصدق، ومن شاء عدم التسليم منهم، فهذا أمر يخصه".

وأوضح بأن اللجنة هي: "العلامة الشيخ علي سميسم، الأخ السيد جعفر الموسوي، الأخ أحمد عبد الحسين، الأخ حسن الكعبي"


اضافة تعليق


Top