سرايا السلام تتهم قوة حماية العبادي بالمبادرة باطلاق النار في سامراء

أمن 2018/03/13 20:07 8181 المحرر:bh
   

بغداد اليوم _ صلاح الدين

أتهم مسؤول اعلام سرايا السلام في قاطع سامراء مهند العزاوي، اليوم الثلاثاء، قوة حماية رئيس الوزراء حيدر العبادي بالمبادرة بـأطلاق النار والاعتداء على عناصر السرايا، بين سامراء وتكريت في صلاح الدين، ما تسبب في اندلاع اشتباك بين الطرفين أودى بحياة امر القوة العميد شريف إسماعيل عبيد.

وقال العزاوي في حديث خص به (بغداد اليوم)، إن "موكب من رئاسة الوزراء يضم قوة كبيرة كان قادما من بغداد الى سامراء، وعند وصوله الى نقطة تفتيش سامراء المركزية، رفض الامتثال للإجراءات المتبعة من قبل حماية النقطة المتكونة من الشرطة الاتحادية، وثلاثة عناصر من سرايا السلام". 

وأضاف مسؤول اعلام السرايا، أن "الموكب فتح النار، بعد ذلك، على عناصر الشرطة، واعتدى بالضرب على عناصر السرايا وصادر أسلحتهم"، متهما إياه بـ"المبادرة بأطلاق النار".

وأكد مهند العزواي، أن "الوضع مستقر الان، بعد وصول عضو لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي، وتشكيله لجنة تحقيقية للوقوف على مجريات الحادث".

وكان مصدر امني قد افاد، في وقت سابق اليوم الثلاثاء، بأن العميد شريف اسماعيل عبيد امر اللواء 57 في حماية رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي قتل، و2 من عناصر حمايته اصيبا، في اشتباك مسلح مع سرايا السلام قرب سامراء، مبينا أن الاشتباك كانت قد سبقته مشادة بين موكب حماية العبادي وقوة اخرى من السرايا داخل سامراء.

فيما وصل رئيس لجنة الامن والدفاع النيابية حاكم الزاملي الى موقع الحادث لاجراء تحقيقا في ملابساته.


اضافة تعليق


Top