المالية النيابية تحذر من التوجه نحو تغيير صرف الدينار امام الدولار: 3 فئات ستدفع الثمن !

تخطي بعد :
سياسة 2020/07/02 21:44 10306
   

بغداد اليوم - بغداد

علقت اللجنة المالية في البرلمان العراقي، الخميس (2 تموز 2020)، على انباء تفيد بوجود نوايا محتملة لتغيير سعر صرف الدولار مقابل الدينار ضمن قانون الاصلاح المالي المرتقب.

وقال مقرر اللجنة أحمد صفار، في حديث لـ (بغداد اليوم)، انه "لغاية الآن لم نطلع على مشروع قانون الاصلاح المالي، لكن هناك معلومات وتسريبات، نفيد بوجود نية لتغيير سعر صرف الدولار مقابل الدينار، لكن لا نعلم دقتها حتى اللحظة، كما هناك توجه لدى بعض النواب لهكذا خيار، كما توجد هناك معارضة برلمانية لهكذا توجه".

وبين الصفار ان "اي تقليل لقيمة الدينار ام الدولار سيحدث تضخما في الاسعار لانه سيخفض القوة الشرائية للدينار العراقي، وهنا سيكون المتضرر اصحاب الدخل المحدود من الموظفين والعقود واصحاب الايجارات"، مبينا انه "ضمن السياسة النقدية، يكون هذا اخر الحلول للازمات".

وكان الخبير الاقتصادي راسم العكيدي حذر، الخميس (14 أيار 2020)، من تعويم الدينار العراقي مقابل الدولار اي بتقليل قيمة الدينار العراقي امام الدولار وفقاً لمقترح طرحه اقتصاديون لتوفير اموال اضافية للموازنة العراقية تدفع كرواتب للموظفين.

وقال العكيدي في حديث  لـ(بغداد اليوم)، إن "صدور اي قرار بتعويم الدينار مقابل الدولار في ظل الاوضاع الراهنة للعراق فيه خطورة كبيرة على البلاد التي هي بالاساس تعاني من ضائعات غير مسيطر عليها، وهي الرسوم والكمارك والضرائب والكثير من الموارد المالية الاخرى".

وبين أن "التعويم لا يشكل زيادة في قيمة الدينار العراقي بل سنرى زيادة في اسعار صرف الدولار بسبب قلة استحصاله في السوق العالمية، خصوصا مع انخفاض اسعار النفط العالمية".

واضاف أن "التعويم سيؤدي إلى ارتفاع الاسعار بشكل كبير، وسيدفع ثمنه الفقراء"، لافتا إلى أن "التعويم يتخذ في ظل الاوضاع المالية المستقرة للدولة، فضلا عن تنوع الاقتصاد واعتماده على موارد اخرى غير النفط".

واشار العكيدي إلى أن "تعويم الدينار مقابل الدولار هو اطلاق عملية بيعه وشرائه دون اي حدود، وستواجه البلاد ارتفاعا غير مسبوق في الاسعار مع محدودية وثبات الرواتب، لذا فأن الاوضاع ستكون اكثر صعوبة خاصة في الاطار انساني".

واقترح اقتصاديون تقليل قيمة الدينار العراقي امام الدولار بقيمة تتراوح ما بين 1300 دينار او 1400 مقابل الدولار الواحد لتوفير موارد اضافية للموازنة تسمح بصرف جزء من الرواتب فيما اعتبر اخرون ان اية عملية تعويم مقترحة قد تخرج عن السيطرة وتسبب بارتفاع كبير بسعر الدولار امام الدينار العراقي.




لمتابعة اخبار العراق والعالم حمل تطبيق بغداد اليوم من هنا

اضافة تعليق


Top