• 40 °C
  • بغداد
  • 40 °C
     بغداد
    • الثلاثاء
    • 40 °C
    • الاربعاء
    • 38 °C
    • الخميس
    • 38 °C
    • الجمعة
    • 39 °C
    • السبت
    • 39 °C

الكشف عن حقيقة البدء باستخدام العلاج الروسي في العراق وحدوث عمليات شفاء سريعة

  • 1,735
  • محليات
  • 2020/06/28 17:36

بغداد اليوم- بغداد

كشف عضو خلية الازمة النيابية، عباس عليوي، الاحد (28 حزيران 2020)، عن حقيقة البدء بتقديم العلاج الروسي لمرضى كورونا في المستشفيات العراقية.

وقال عليوي في حديث لـ(بغداد اليوم)، إن "علاج "افيفافير الروسي لم يصل العراق لغاية الان حتى يتم  تقديمه لمرضى كورونا في المستشفيات بشكل تجريبي"، مبينا أن "التفاوض بشأنه ما يزال مستمرا بين بغداد وموسكو".

واضاف أن ""العلاج سيتم صناعته داخل العراق فور وصوله، لأن وزارة الصحة العراقية اتفقت مع شركة ادوية  سامراء وشركات عراقية اخرى لتصنيعه".

وتداولت مواقع التواصل الاجتماعي اشرطة مصورة، تشير الى البدء باستخدم العلاج الروسي في المستشفيات مما تسبب بارتفاع حالات الشفاء بشكل اكبر في صفوف المصابين بفيروس كورونا في عموم البلاد.

وفي وقت سابق ،  طرح المتخصص بالصحة العامة في دائرة صحة الكرخ - د. زياد حازم ، نتائج مشجعة لعلاج ’’افيفافير’’ في روسيا ، مبيناً انه اسهم بعلاج اكثر من 125 الف حالة مصابة بفيروس كورونا حتى الآن.

وقال حازم في مقابلة متلفزة تابعتها (بغداد اليوم) إن " عقار افيفافير المقر لعلاج كورونا في روسيا بإمكانه الدخول الى الحامض الرايبوسومي للفيروس وقتله والعلاج مكتشف منذ أعوام للتعامل مع الامراض الفيروسية لكن روسيا اقرته كعلاج لكورونا".

وأضاف "تم استخدام العلاج منذ تاريخ 16 أيار الماضي في روسيا ونجح بإحداث هبوط حاد بعدد الإصابات الخطيرة والوفيات وخلال أسبوعين تم شفاء أكثر من 125 الف حالة".

ولفت الى ان " العقار بإمكانه تقليل مكوث المريض فلي المستشفى من 14 يوماً الى 4 أيام وفقاً لما أكده الجانب الروسي وهناك دراسات في كوريا الجنوبية والصين والولايات المتحدة مستمرة بشأنه وربما يتم اعتماده".

وعبر عن اعتقاده بأنه انه سيتم توفيره للمرضى في العراق قبل نهاية الأسبوع المقبل" مؤكداً أنه " لن يعطى لجميع المرضى ويقتصر على الحالات الخطيرة كمرحلة اولى".

وفي وقت سابق ، أوضح وزير الصحة، حسن التميمي، الموقف بشأن العلاج الروسي لفيروس كورونا المستجد، فيما أشار إلى أن معلومات وصلت من روسيا واللجان التابعة للوزارة بدأت بدراستها.

وقال التميمي في مؤتمر صحفي مشترك مع ممثلة الامم المتحدة في العراق، وبحضور مدير مكتب منظمة الصحة العالمية في العراق، أدهم إسماعيل، إن "المعلومات بشأن علاج فيروس كورونا وصلت من الجانب الروسي، واللجان الاستشارية بدأت بدراستها".

ولفت إلى أن "وزارة الصحة، هي الجهة الوحيدة المسؤولة عن معالجة المصابين بفيروس كورونا"، مؤكداً أن "الوزارة ناقشت مع بلاسخارت واسماعيل الاجراءات المتخذة لمواجهة فيروس كورونا في العراق".

وتابع، أن "العراق بدأ بالتعامل مع جائحة كورونا بإمكانيات محدودة"، مبينا ان "الوزارة لديها تنسيق مستمر مع منظمة الصحة العالمية".

ونبه إلى أن "اغلب الحالات المسجلة، هي لأشخاص يحملون فيروس كورونا من دون اعراض"، لافتا إلى أن "الملاكات الصحية تبذل جهوداً كبيرة ومستعدون لاستيعاب اعداد المصابين".



  • إضافة تعليق
  • إظهار التعليقات

وكالة بغداد اليوم الأخبارية حقوق الطبع والنشر محفوظة لوكالة بغداد اليوم الاخبارية ©