آخر الأخبار
السوداني يترأس في سنجار اجتماعاً لقادة الأجهزة الأمنية والعسكرية أسعار صرف الدولار في العراق توجيه عاجل من وزير الداخلية بعد النزاع العشائري في ذي قار رئيس الجمهورية يؤكد لبلاسخارت حرص العراق على التنسيق والتعاون مع المجتمع الدولي مطالبًة برقابة أممية.. المعارضة الكردية تعلق على تحديد موعد انتخابات برلمان كردستان - عاجل

تحديد ثلاثة أسباب وراء هجمات الفصائل على الأمريكان: وقف الإبادة بيد واشنطن

سياسة / أمن | 12-02-2024, 15:33 |

+A -A

بغداد اليوم - بغداد

حدد عضو مجلس النواب محمد نوري، اليوم الاثنين (12 شباط 2024)، ثلاثة أسباب رئيسية وراء هجمات الفصائل العراقية على الأهداف الأمريكية، فيما أشار الى ان قرار وقف الإبادة في غزة بيد الإدارة الأمريكية.

وقال نوري في حديث لـ"بغداد اليوم"، إن" قطاع غزة يتعرض الى حرب ابادة من قبل الكيان الصهيوني بدعم مباشر من قبل واشنطن والتي تعد شريك تل ابيب في المجازر الوحشية التي التهمت اروح قرابة 30 الف واصابة اكثر من 60 الف اخرين فيما مصير الالاف من المفقودين تحت ركام المنازل مجهول منذ 4 اشهر متتالية".

واضاف، ان" هناك ثلاثة اسباب رئيسية وراء هجمات الفصائل العراقية على الأهداف الأمريكية والصهيونية في ذات الوقت، أولها لتخفيف الضغط وحرب الابادة في غزة والضغط باتجاه ايقاف الحرب، لافتا الى ان موقف بغداد ثابت من القضية الفلسطينية ولايمكن القبول برؤية مايحدث في غزة دون أي ردة فعل".

وأكمل، ان" افريقيا على سبيل المثال رفعت دعوى قضية بحق الكيان الصهيوني لتعريته امام المجتمع الدولي نظرا لما اقترفه من مجازر وحشية في غزة".

واشار نوري الى ان" امريكا هي من تملك قرار ايقاف مجازر غزة والضغط عليها لانها مؤثرة في هذا الاتجاه، لافتا الى ان الوضع في المنطقة متؤتر واخطاء واشنطن هي من تسهم في تصعيده باتجاهات متعددة.

وتنشر الولايات المتحدة نحو 2500 جندي في العراق و900 في سوريا المجاورة في إطار التحالف الدولي الذي أنشئ في العام 2014 لمكافحة تنظيم "داعش"، وتشارك دول عدة في هذا التحالف مهمتها حاليا تقديم المشورة والدعم للقوات العراقية ومنع ظهور التنظيم من جديد.

ومنذ منتصف تشرين الأول/أكتوبر، تعرضت القوات الأمريكية والتحالف الدولي في العراق وسوريا، لأكثر من 165 هجوما في انعكاس مباشر للحرب الدائرة في قطاع غزة بين إسرائيل وحركة المقاومة الإسلامية (حماس).

وتبنت معظم تلك الهجمات "المقاومة الاسلامية في العراق" التي تضم مقاتلين في فصائل مختلفة. وتقول الفصائل إن هجماتها تأتي تضامنا مع غزة وضدّ الدعم الأمريكي لإسرائيل في حربها مع حماس.