واشنطن تعلق على الانتخابات العراقية وتدعو لتشكيل حكومة جديدة بسرعة

سياسة 2018/05/12 21:43 2615 المحرر:ar
   

بغداد اليوم - بغداد

دعت وزارة الخارجية الأميركية، اليوم السبت، أعضاء البرلمان المنتخبين حديثاً، إلى تشكيل حكومة عراقية جديدة بأسرع وقت، فيما أبدت استعداد واشنطن لإقامة شراكات مع القادة العراقيين.

وقال وزير الخارجية مايك بومبيو، في بيان أوردته الوزارة الأميركية، أن "الولايات المتحدة الأميركية تهنئ الشعب العراقي على الانتخابات البرلمانية التي جرت هذا اليوم، حيث أدلى المواطنين من مختلف المجاميع العرقية والدينية بأصواتهم في جميع المحافظات الثماني عشر، بما فيهم النازحين داخليا، وجعلوا صوتهم مسموعاً".

وأضاف أن "لأعضاء البرلمان المنتخبين حديثا سيكونون أمام واجب مهم يتمثل في تشكيل حكومة شاملة تستجيب لاحتياجات جميع العراقيين"، لافتاً إلى أن "واشنطن تأمل بأن تتحرك هذه العملية بسرعة وفقاً للجدول الزمني الدستوري، حتى يتمكن العراق من مواصلة التحرك نحو مستقبل أكثر آمناً وإزدهاراً وإشراقاً".

وأوضح وزير الخارجية الأميركي، أن "الولايات المتحدة على استعداد لإقامة شراكات مع القادة العراقيين، في الوقت الذي تواصل فيه الولايات المتحدة، بناء علاقة طويلة الأمد من التعاون والصداقة بين البلدين، وهي شراكة  إستراتيجية تقوم على أساس اتفاقية الإطار الاستراتيجي والتي ستساهم في تحقيق الاستقرار في المنطقة وإحلال السلام والإزدهار في العراق".

وكان رئيس مجلس الوزراء الحالي حيدر العبادي، أكد في وقت سابق من اليوم السبت، أن عملية الإقتراع العام في الانتخابات التشريعية 2018، جرت بحرية وأمان في كافة المحافظات العراقية، لأول مرة بعد هزيمة تنظيم داعش في البلاد، فيما حيا القوات الأمنية ومؤسسات الدولة ووسائل الإعلام وجميع المشاركين في إنجاح العملية الانتخابية.

وكانت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات، أعلنت في وقت سابق من اليوم السبت، بدء عمليات العد والفرز الإلكتروني، لكشف النتائج الأولية للإقتراع العام في عموم البلاد، وذلك بعد أن أغلقت مراكز الإنتخاب في تمام الساعة السادسة من مساء اليوم، مؤكداً عدم وجود أي تمديد فيه.

ورأى مراقبون لعملية الإنتخاب في العراق، أن الانتخابات التشريعية للعام 2018، شهدت تسجيل نسب مشاركة متدنية، في وقت يحق لـ 24 مليون عراقي الإدلاء بأصواتهم، من أصل 37 مليون نسمة إجمالي عدد السكان.

وبدأ الناخبون صباح اليوم السبت، في العاصمة بغداد وبقية المحافظات العراقية، عملية الإقتراع العام للانتخابات التشريعية لعام 2018، لاختيار أعضاء مجلس النواب، الذي سينتخب بدوره رئيسي الوزراء والجمهورية الجديدين.

وشهدت البلاد يوم الخميس (10 من أيار 2018)، عملية الاقتراع الخاص في الانتخابات التشريعية، والذي شمل أفراد القوات الأمنية من الجيش والشرطة والنزلاء في السجون والراقدين في المستشفيات، فضلاً عن الاقتراع الخاص للجالية العراقية في الخارج، فيما أعلنت المفوضية العليا المستقلة للانتخابات مشاركة 78.74% بعملية الاقتراع الخاص في عموم البلاد.

وتعتبر الانتخابات البرلمانية العراقية 2018 الأولى التي تجري في البلاد، بعد هزيمة تنظيم داعش نهاية العام الماضي، والثانية منذ الانسحاب الأميركي من العراق في العام 2011، كما أنها رابع انتخابات منذ الإطاحة بنظام صدام حسين في العام 2003.

ويتنافس في الانتخابات 320 حزباً سياسياً وائتلافاً وقائمةً انتخابية، موزعة على النحو التالي: 88 قائمة انتخابية و205 كيانات سياسية و27 تحالفاً انتخابياً، وذلك من خلال 7 آلاف و367 مرشحاً، وهذا العدد أقل من عدد مرشحي انتخابات العام 2014 الذين تجاوز عددهم 9 آلاف.


اضافة تعليق


Top