المحرر:na

طالباني يقدم مقترحا بشأن كركوك.. هكذا يجب إدارة المناطق المتنازع عليها !

سياسة     access_time Hello 2017/10/12 23:16 chat_bubble_outline عدد القراءات: 4355

بغداد اليوم - بغداد 

دعا بافل الطالباني نجل الأمين العام للاتحاد الوطني الكردستاني الراحل جلال الطالباني، الخميس، الى تشكيل مجلس جديد لمحافظة كركوك.

وقال بافل الطالباني، في لقاء متلفز، "بحسب نتائج اخر انتخابات فأن مدينة كركوك تحتاج الى ادارة مشتركة، كما ويجب تحديد مجلس جديد للمحافظة لان كركوك أكبر من اي شخصية سياسية او حزب سياسي".

وأضاف الطالباني، ان "المناطق المتنازع عليها يجب ادارتها بصورة مشتركة لأنها منطقة صراع ومن اجل اخماد شرارة الصراعات المشتعلة"، مطالباً الحكومتين المركزية والاقليم بـ "الدخول في مباحثات جادة من دون شروط مسبقة".

وكان المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء حيدر العبادي قد رد، أمس الأربعاء (11 من تشرين الأول 2017)، على تصريحات كردستان عن استعداد القوات العراقية لمهاجمة الاقليم، فيما أكد حق الحكومة الاتحادية في فرض سلطتها وولايتها على المناطق المتنازع.

وكانت حكومة إقليم كردستان قد اكدت، أمس الأربعاء (11 من تشرين الأول 2017)، أن القوات العراقية تجهز لهجوم كبير فى منطقة كركوك.

ونقلت مصادر مقربة من الحزب الديمقراطي الكردستاني، عن مجلس امن كردستان اليوم بحسب وسائل اعلام كردية، ان المجلس يتلقى رسائل خطيرة من القوات العراقية.

واوضح المجلس، انه تلقى رسائل خطيرة من القوات العراقية من بينها الحشد الشعبي والشرطة الاتحادية، حيث تستعد تلك القوات لبدء عملية عسكرية كبيرة، في جنوب غرب كركوك وشمال الموصل باتجاه كردستان.

وكانت وكالة سبوتنيك الروسية للأنباء نقلت عن مصدر أمني عراقي رفيع المستوى قوله أن القوات الأمنية الاتحادية ستدخل مدينة كركوك العراقية قريبا بهدف الحفاظ على أمن المواطن هناك.

وكان رئيس الوزراء حيدر العبادي قد دعا، يوم الثلاثاء (10 من تشرين الأول 2017)، قوات البيشمركة إلى عدم التصادم مع القوات الاتحادية في المناطق المتنازع عليها.

وقال العبادي في مؤتمره الأسبوعي، إن "إدارة المناطق المتنازع عليها من صلاحيات الحكومة الاتحادية"، داعياً قوات البيشمركة، إلى "عدم التصادم مع القوات الاتحادية في تلك المناطق".

وكان العبادي قد أكد في 26 أيلول 2017، أن فرض الأمر الواقع والاستيلاء على الأراضي لن يستمر، قائلاً سنفرض السلطات الاتحادية في الإقليم، موجهاً بإعادة المناطق المتنازع عليها إلى السلطة الاتحادية لحين حسمها دستورياً.

وسيطرت قوات البيشمركة الكردية على عدد من المناطق المتنازع عليها في عدة محافظات، بعدما استطاعت تحريرها من قبضة "داعش"، بينما أعلن رئيس الإقليم مسعود بارزاني عدّة مرات أنّ قواته لن تنسحب من تلك المناطق.

والزم مجلس النواب في الخامس والعشرين من ايلول الماضي الحكومة بنشر قوات اتحادية في المناطق المتنازع عليها ومن بينها كركوك لفرض سلطة الدولة.

Top