العصائب تخاطب معصوم: مبادرتك غير دستورية وفيها ما يدعم مواقف بارزاني ضد بغداد

سياسة     access_time 2017/09/21 13:46 chat_bubble_outline عدد القراءات: 2607

بغداد اليوم - بغداد

ردت حركة عصائب اهل الحق على مبادرة رئيس الجمهورية فؤاد معصوم لحل ازمة استفتاء استقلال اقليم كردستان واعتبرتها غير دستورية.

وذكر بيان للحركة، تلقته (بغداد اليوم) "في الوقت الذي يخوض بلدنا العزيز حربا شرسة وصلت الى خواتيمها مكللة بالنصر المؤزر على زمر التكفير والاجرام الداعشية التي وقفت خلفها كل الذين يريدون شرا بالعراق والعراقيين".

واردف "يوم امس اطلعنا على المبادرة التي قدمت باسم ممثل الأمين العام للام المتحدة السيد اين كوبتش وتبنها وعرضها فخامة السيد رئيس الجمهورية العراقية فؤاد معصوم الذي يفترض وفق الأعراف والقوانين انه حامي للدستور والمدافع عن وحدة العراق وسيادته واستقلاله ولكنه يخرج لنا ليتبنى مبادرة اممية فيها مخالفة صريحة  وواضحة للدستور العراقي وهي مسألة الاعتراف بالاستفتاء، ونحن لدينا دستور تقام على أساسه كل العملية السياسية في البلاد فهل ياترى نحن بحاجة الى تدخل اممي لحل المشاكل العالقة مع السيد مسعود البرزاني؟".

وتابع البيان "نحن في حركة عصائب اهل الحق نعلن رفضنا لهذه المبادرة المخالفة للدستور، ونؤكد ان بعض ما ورد فيها اعترافا واضحا بمطالب السيد مسعود البارزاني الرامية لتحقيق اكبر قدر ممكن من الضغوطات المرفوضة على الحكومة الاتحادية لفرض سيطرته وبقائه في المناطق التي استولى عليها بغير وجه حق محاولا فرض الامر الواقع على العراقيين وتحقيق مقولته الاثمة برسم الحدود بالدم".

واكمل "اننا نسجل استغرابنا كيف باسم الأمم المتحدة يخالف الدستور العراقي؟ وندعوا السيد ايان كوبيتش ان تكون مبادرته الخاصة بالشأن العراقي تحت سقف الدستور ودعم تطبيقه والتزام به".

ودعا "العقلاء والحكماء من الساسة الكرد الى تغليب لغة الحوار مع بغداد وحل المشاطل العالقة تحت سقف الدستور الذي كانوا من اشد المتحمسين لكتابته ودعمه وعدم الانجرار وراء المسارات التي اندفع اليها السيد مسعود بارزاني للتغطية على تفرده وعائلته بالسلطة وعدم احترامه للشرعية والمشاركة في إدارة الإقليم والتي سيكون ثمنها الدم العراقي الطاهر ومن جميع مكوناته والذي لايبدو ان السيد مسعود البارزاني يكترث لأراقة المزيد منه".

وختم بالقول "نؤكد الحرص على حق الجميع في العيش الامن الكريم وضمان حقوقهم والحفاظ على الدماء العراقية ولكننا لن نتوانى لحظة واحدة في التصدي لمشارع تقسيم العراق واضعافه".

Top