المحرر:gf

نواب نينوى الكرد: هناك مليون كردي بالمحافظة ولهم حق المشاركة بالاستفتاء وتقرير مصيرهم

سياسة     access_time 2017/09/14 14:31 chat_bubble_outline عدد القراءات: 4047

بغداد اليوم-بغداد

اكد النواب الكرد عن محافظة نينوى، اليوم الخميس، أحقية المكون الكردي في المحافظة، بالمشاركة في استفتاء كردستان المزمع اجراؤه في الـ 25 من أيلول الجاري.

وقال النائب محسن السعدون في مؤتمر صحفي مشترك مع نواب الكردستاني بالمحافظة ان "هنالك اصوات نسمعها لبعض نواب المحافظة الاخريين وهي غير صحيحة ومغلوطة ونود ايضاح امور مهمة ابرزها ان محافظة نينوى سكانها ثلاثة ملايين و400 الف نسمة منهم مليون و200 الف نسمة من المكون الكردي ولهم ثلث المقاعد لحصة المحافظة في مجلس النواب كما ان لدينا 16 وحدة ادارية بحسب القانون والنظام الانتخابي ولديهم الاغلبية بالاصوات خلال انتخابات مجالس المحافظات".

وبين ان "اي قرارات تصدر بالنواحي وتقرير مصيرهم هي حق لهم وليس لمجلس المحافظة اي حق بفرض ارادته عليهم".

واضاف السعدون، ان "الاستفتاء هو رأي وموقف وحق للكرد في المناطق ذات الاغلبية الكردية ولم نمارس اي ضغوط على احد للمشاركة في الاستفتاء بل هنالك اشخصا جاءوا من مناطق ومحافظات اخرى وطلبو المشاركة بالاستفتاء معنا ومن الامثلة ان هنالك احد شيوخ عشائر شمر في قضاء ربيعة قام برفع العلم الكردستاني فوق مضيفه تثمينا لتضحيات البيشمركة في تحرير مناطقهم من زمر داعش"، مشددا "اننا لانريد خلق الفتن في محافظة تضم عدة مكونات اصلية والكرد منهم مكون اساسي تأريخيا وقانونيا وعلينا جميعا الالتزام بالحوار والقوانين النافذة والدستور الذي لم يرفض الاستفتاء باي شكل من الاشكال".

من جانبها قالت النائبة فيان دخيل، ان "من يتحدثون على ان نسبة المكون الايزيدي لاتتجاوز 3 % في سنجار فنقول لهم ان نساءنا التي اغتصبت وخطفت واطفالنا الذين قتلو على ايديكم هم اكثر من 3%"، متسائلة "اين كانت تلك الابواق الشوفينية حين اجتاح داعش مناطقنا وقتلو واغتصبو واخرقو وحينها فتح الاقليم ابوابه لنا وعشائر البعض من العرب قتلت ابناءنا وخطفت نساؤنا".

واكدت دخيل"من المعيب على تلك الابواق الشوفينية الحديث بهذا اسلوب فنحن من نقرر مصيرنا مع من حمانا وحمى اعراضنا ولن نقف مع من قتلتا واغتصب نساؤنا".

Top