الناشر:hm

مجلس الامن التركي يجتمع برئاسة اردوغان ويخرج بموقف "حازم" من استفتاء كردستان

عربي ودولي     access_time 2017/07/17 22:01 chat_bubble_outline عدد القراءات: 3488

بغداد اليوم - متابعة

عقد مجلس الامن القومي التركي اجتماعاً برئاسة الرئيس رجب طيب اردوغان ناقش ملف "التهديدات الجنوبي من العراق وسوريا وملف استفتاء اقليم كردستان المزمع.

وقال المجلس في بيان أن "إجراء الاستفتاء في إقليم كردستان، خطأ جسيم من شأنه إفراز نتائج غير منتظرة"، موضحاً أنّ "الحفاظ على وحدة الأراضي العراقية مرتبط بإرساء الأمن والسلام والرخاء في المنطقة"

وحول الخطر الذي يشكلة حزب العمال الكردستاني وفقاً للحكومة التركية أكد المجلس أن "أنقرة ستواصل القيام بما يجب إزاء التهديدات ضد حدودها الجنوبية، وسترد على الهجمات التي تأتي من العراق وسوريا، في إطار القانون الدولي".

وأشار البيان إلى أنّ "وصول الأسلحة التي يقدمها بعض حلفاء تركيا لعناصر (ب ي د/ ي ب ك) ، إلى منظمة (بي كا كا)، يؤكد صحة تحذيرات أنقرة حول انتماء هؤلاء إلى نفس التنظيم، رغم اختلاف الأسماء".

وفيما يتعلق بالشأن الداخلي، قرر مجلس الأمن القومي التركي توصية الحكومة بتمديد حالة الطوارئ المعلنة في البلاد، بهدف تحقيق استمرارية اتخاذ التدابير اللازمة للحفاظ على النظام الديمقراطي ومبدأ دولة القانون وحقوق وحريات المواطنين، وفق البيان.

وأوضح البيان أنّ "الاغتيالات التي تقوم بها عناصر (بي كا كا)  وأتباعها ضدّ ممثلي الأحزاب السياسية والمدنيين داخل البلاد، تدل بما لا يدع مجالا للشك، بأنّ الغاية الأساسية لهذه المنظمة، هي القضاء على كل من لا يؤيدها ويقف معها". 

Top