نجل أمير خزرج يعلق على تحرير الشيوخ المختطفين ويوجه رسالة الى العامري والخزعلي

سياسة 2018/08/08 19:04 13033 المحرر:bh
   

بغداد اليوم _ صلاح الدين

علق نجل شيخ قبيلة خزرج في العراق والوطن العربي قيس جاسم القيس، اليوم الأربعاء، على تحرير شيوخ القبيلة المختطفين جنوبي تكريت، فيما تقدم بالشكر لوزير الداخلية قاسم الاعرجي، وامين عام منظمة بدر هادي العامري، وامين عام عصائب اهل الحق قيس الخزعلي.

وقال القيس في بيان: "نتقدم بالشكر والتقدير الى الاخوة هادي العامري وقيس الخزعلي ووزير الداخلية لجهودهم المبذولة في عملية إطلاق سراح المختطفين، حيث انهم منذ اللحظة الاولى لعملية الاختطاف جرت اتصالات مكثفة بيننا وبينهم لمعرفة مصير المخطوفين، كما تدخل نائب رئيس هيئة الحشد الشعبي لمتابعة مرتكبي عملية الاختطاف، حيث التواصل مستمر بشكل يومي في معرفة مصير المختطفين طيلة هذه الفترة"، مؤكدا ان "اليوم تمت عملية تحريرهم بقيادة وزير الداخلية ".

وأضاف، ان "ابناء قبيلة خزرج هم جزء أساسي في الدفاع عن العراق، وان هذه القبيلة قدمت الاف الشهداء في عموم البلاد الممتدة من البصرة الفيحاء الى الموصل الحدباء وهي تقارع العصابات الداعشيه الإرهابية"، مبينا انها "تدعم المقاومة الاسلامية والحشد الشعبي في حربهم الضروس ضد العصابات الاجرامية".

ولفت نجل امير قبيلة خزرج في العراق والوطن العربي، الى ان "مارافق عملية الاختطاف من مشاكل، كادت تؤدي الى حدوث فتنة كبيرة في مدينة الدجيل، سببها الاعلام المسيس، الذي استغل هذه المشكلة لغرض أهدافه وأجندته الخارجية، وغاياته في احداث شرخ بين ابناء قبيلة خزرج والحشد الشعبي، خصوصاً في ظل هذه الفترة التي تشهد المحافظة نشاطاً ملحوظاً للعصابات الاجرامية"، مشددا على ان "قبيلة تسعى خزرج للحفاظ على السلم الاهلي والمكتسبات الامنية المتحققة بجهود ابناء الحشد الشعبي والاجهزة الأمنية".

وكانت وزارة الداخلية أعلنت في وقت سابق، من اليوم الأربعاء، تحرير 3 من شيوخ قبيلة الخزرج بعملية "نوعية" في مناطق حزام بغداد، بعد 7 أيام على اختطافهم في جنوبي تكريت بمحافظة صلاح الدين، فيما أوضحت ان عملية تحريرهم جرت بـ"حضور ميداني لوزير الداخلية قاسم الاعرجي".

 


اضافة تعليق


Top