المحرر:aab

الجماعة الاسلامية الكردستانية تصدر بيانا من 7 نقاط موجها للحكومة والبرلمان: هكذا سنتجاوز الازمات وتنتهي

روابط     access_time Hello 2017/11/14 15:06 chat_bubble_outline عدد القراءات: 1239

بغداد اليوم-

اصدرت الجماعة الاسلامية الكردستانية، اليوم الثلاثاء، بيانا وجهته للحكومة والبرلمان، وفيما دعا رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي الى خوض معركة ضد حيتان الفساد، دعا الى احترام قرارات المحكمة الاتحادية لحل المشاكل بين حكومتي المركز والاقليم.

وذكرت الجماعة في بيان تلقته (بغداد اليوم) انه "بعد الانتصارات التي حققها الجيش العراقي على الارهاب الداعشي، ندعو رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي ان تكون المعركة القادمة ضد حيتان الفساد في كل العراق، ونحن سنقف معه بكل قوتنا وهذه هي المعركة الاهم والتي ينتظرها كل العراقيين".

ودعت الى "احترام قرارات المحكمة الاتحادية والالتزام بها في حل الخلافات بين الاقليم والحكومة الاتحادية وان تكون المحكمة هي الفيصل في الخلاف على دستورية أي قرار او اجراء"، داعية الى "الاستعجال لتشريع القوانين التي نص عليها الدستور، والتي تعتبر ضروية للدولة الاتحادية وتضمن الاستقرار وتحفظ الحقوق واهمها قانون مجلس الاتحاد وقانون المحكمة الاتحادية وقانون النفط والغاز".

وتابعت كتلة الجماعة الكردستانية انها "تؤيد توجهات رئيس الوزراء حيدر العبادي بمنع الاحزاب التي تمتلك جناحاً عسكرياً في المشاركة بالانتخابات وفق قانون الاحزاب ولقطع الطريق على من يريد المتاجرة بدماء الشهداء لاغراض سياسية"، موضحة انه "ومن هنا ندعوا الى حل كل الاجنحة العسكرية للاحزاب والقوات العسكرية التي لا ترتبط بالمؤسسة العسكرية ولا تخضع الى القائد العام للقوات المسلحة، مع تثمين دورها وتضحياتها في مقارعة الارهاب".

وجددت الدعوة "الى حكومة الاقليم والحكومة الاتحادية الى البدء فوراً بحوار جدي والاتفاق على القضايا الخلافية بموجب الدستور العراقي بموجب الدستور العراقي والابتعاد عن الخطاب الاعلامي".

واعلنت عن "تضامنها مع ضحايا الزلزال الذي ضرب المدن العرقاية والايرانية والذي ادى الى خسائر كبيرة في الارواح والممتلكات والبنى التحتية في بعض مدن اقليم كردستان وادعو الحكومة الاتحادية الى تقديم الدعم اللازم وارسال الفرق الفنية لتقييم الاضرار وتعويض المدنيين ومعالجة الجرحى".

وفيما يتعلق بحصة اقليم كردستان من مشروع الموازنة العامة لسنة (2018)، اشارت الى انه "يجب الحفاظ على نسبة 17% وايجاد حل عاجل وعادل لرواتب الموظفين في اقليم كردستان الذين يعانون ظروفاً صعبة بسبب المشاكل السياسية بين بغداد والاقليم".

Top