المحرر:hs

مدير الاولمبية التنفيذي يشن هجوما على وزارة الشباب ويصف مؤسسته بـ"الضعيفة"

اجتماع المكتب التنفيذي للاولمبية
رياضة     access_time 2017/10/12 15:08 chat_bubble_outline عدد القراءات: 489

بغداد اليوم

اكد المدير التنفيذي للجنة الاولمبية الوطنية العراقية، جزائر السهلاني، اليوم الخميس، أن الرياضة العراقية في ازمة حقيقية لاينفع معها كل مفردات الترقيع، فيما تحدث عن ضعف لجنته والسكوت على تصرفات وزارة الشباب والرياضة.

وقال السهلاني لـ(بغداد اليوم)، إن"مخاطبة وزارة الشباب والرياضة لمؤسسات حكومية وحكومات محلية لاقصاء رؤساء اندية من مواقعهم تحت ذريعة تعليمات الاستثناء في الانتخابات السابقة للاندية الرياضية واصرارها على اعتبار اللجنة الاولمبية الوطنية العراقية  (كيان منحل)  يدعو للاستغراب من ان هناك اسباب خفية تقف وراء هذه الاجراءات بالاضافة الى سكوت اللجنة الاولمبية ومكتبها التنفيذي على هكذا اجراءات  استفزازية للوسط الرياضي ومؤسساته، موضحا "على الرغم من استلام كتب رسمية وتوجيهات من الاولمبية الدولية تحذر من مغبة هكذا قرارات قد تعصف برياضة العراق".

وأضاف انه "اجرى حوارات مهمة مع شخصيات باللجنة الاولمبية الدولية والاندية الرياضية للاعداد الى مؤتمر في بغداد لدراسة وكشف ملابسات هذه القرارات"، مؤكدا، على "توجيه دعوات لشخصيات  اسيوية ودولية لحضوره"، مبديا "أسفه لتراجع اللجنة الاولمبية في تحمل مسؤوليتها لحماية مصالح الرياضة".

وناشد السهلاني، "الحكومة العراقية على ضرورة  الابتعاد عن سياسة استخدام المنشآت الرياضية والدعم الحكومي كسلاح على رقاب الرياضيين".

وبين، ان "الدعم الحكومي  بكل انواعه التزام وطني على الحكومة تجاه الرياضيين، وان مرحلة استعباد الرياضيين جراء التمتع بخيراتهم الواقعة تحت قبضة الحكومة قد ولى الى غير رجعة، وعلى الحكومة بمؤسساتها ان تعي بأنها انتخبت لتلبية متطلبات الجماهير والذي يمثل الرياضيون قطاعه الاهم".

يشار الى ان وزارة الشباب والرياضة كانت قد أصدرت قائمة مؤلفة لعدد من الشخصيات الرياضية تؤكد اقصائهم من الانتخابات المقبلة للاندية بسبب عدم حملهم للشهادات الدراسية.

 

Top