المالكي: ستبدأ حملة تصفية حسابات فيما اذا اعلن اقليم كردستان انفصاله .. وهذا ما سيحدث

سياسة     access_time Hello 2017/09/14 10:44 chat_bubble_outline عدد القراءات: 10775

بغداد اليوم

اعرب نائب رئيس الجمهورية، نوري المالكي، عن تشاؤمه من الاستفتاء، المزمع اجراءه في الـ25 من الشهر الجاري، فيما اكد ان هناك عملية تصفية حسابات ستبدأ فيما اذا اعلن الإقليم انفصاله.

وقال المالكي، في حديث متلفز، "لا اعتقد ان احد يؤمن بالانفصال وحتى غالبية الكرد لا يرغبون ولا يريدون الانفصال عن العراق، فكيف بالسنة الذين ستكون مناطقهم التي بها هذه التحديات وهذه المشاكل؟".

واردف "ماذا يستطيع رئيس الجمهورية ان يعمل، بغض ان النظر عن كونه كردي، صحيح انه مكلف بحفظ الدستور وبالحفاظ على وحدة العراق، ولكن من الناحية الإجرائية هل يستطيع ان يحرك قوات مثلا؟، او يدخل في مواجهات، هذا ليس عمله".

واكد "لا احد يريد ان يدخل في حرب مباشرة بسبب المضي في مسألة الاستفتاء، والكل يضغط بطريقته الخاصة، من اجل الغاء الاستفتاء". 

وفي حال استمر الكرد بالمضي في الاستفتاء قال المالكي: "أتصور ان هناك حملة تصفيات تبدأ بالاقليم، تصفيات سياسية من اجل توحيد الموقف، ولربما حرب، وسيتكون هناك صدامات في المناطق المتنازع عليها بين الإقليم والحكومة الاتحادية".

وختم  بالقول: "انا متشائم جدا من الاستفتاء، وأتمنى ان لا يحصل".

Top